منتـــديات مدرستي
 
الرئيسيةس .و .جالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 شرح معلقة طرفة بن العبد ص58 بالعربي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
قمر الزمان
مشرف على المنتدى
مشرف على المنتدى


عدد الرسائل : 289
العمر : 23
تاريخ التسجيل : 30/08/2008

مُساهمةموضوع: شرح معلقة طرفة بن العبد ص58 بالعربي   الجمعة سبتمبر 12, 2008 6:01 pm

شرح معلقة طرفة بن العبد ص58 بالعربي

--------------------------------------------------------------------------------

مرحبا
الشرح هوي:
البيت الاول:يقول الشاعر لهذه المرأة اطلال ديار بالموضع الذي يخالط ارضه حجارة وحصى من ثهمد فتلمع تلك الاطلال لمعان بقايا الوشم في ظاهر الكف.

البيت الثاني: يقولون للشاعر اهل قبيلته لاتهلك من فرط الحزن وشدة الجزع وتجمل بالصبر وينهوه عن الجزع

البيت الثالث يقول: اذا القوم قالو من فتى يكفي مهما او يدفع شرا؟ فعلمت انني المراد بقولهم فلم اكسل في كفاية الهم ودفع الشر ولم اتبلد.

البيت الرابع يقول طرفة: انا لا احل التلاع مخافة حلول الاضياف بي او عزو الاعداء اياي ولكني اعين القوم اذا استعانوا بي انا في ضيافة الضيوف او في قتال الاعداء.

البيت الخامس يقول: وان تطلبني في محفل القوم تجدني هناك وان تطلبني في بيوت الخمارين تصطدني هناك يريد ان يجمع بين الجد والهزل.

البيت السادس يقول: وان اجتمع الحي للافتخار تلاقني انتمي الى ذروة البيت الشريف اي الى اعلى الشرف فهو اوفاهم حظا من الحسب واعلاهم سهما في النسب

البيت السابع يقول: لما افردتني العشيرة رأيت الفقراء الذين لصقوا بالارض من شدة الفقر لا ينكرونني لاستطابتهم صحبتي ومنادمتي ويقول ان هجرتني الاقارب وصلتني الاباعد وهم الفقراء والاغنياء فهؤلاء لطلب المعروف وهؤلاء لطلب العلم

البيت الثامن يقول: الا ايها الانسان الذي يلومني على حضور الحرب وحضور اللذات هل تخلدني ان كففت عنها؟!

البيت التاسع يقول: فان كنت لا تستطيع ان تدفع الموت عني فدعني ابادر الموت بانفاق املاكي . يرى ان الموت لابد منه فلا معنى للبخل بالمال وترك اللذات

البيت العاشر يقول: لافرق بين البخيل والجواد بعد الوفاة فلم ابخل بأعلاقي فقال: ارى قبر البخيل والحريص بماله كقبر الضال في بطالته المفسد بماله.

الحادي عشر يقول: ارى الموت يختار الكرام بالافناء ويصطفي كريمة مال البخيل المتشدد بالابقاء.

البيت الثاني عشر: شبه البقاء بكنز ينقص كل ليلة وما لا يزال ينقص فان مآله الي النفاد وماتنقصه الايام والدهر ينفد لا محالة فكذلك العيش صائر الى النفاد

البيت الثالث عشر: يقسم بحياتك ان الموت في مدة اخطائه الفتى اي مجاوزته اياه بمنزلة حبل طول للدابة ترعى فيه طرفاه بيد صاحبه يريد ان لا يتخلص منه كما ان الدابة لا تفلت مادام صاحبها اخذ بطرفي الحبل.

البيت الرابع عشر يقول: فما لي اراني وابن عمي متى تقربت منه تباعد عني؟ يستغرب هجرانه اياه مع تقربه هو منه.

البيت الخامس عشر يقول: يلومني مالك وما ادري ما السبب الداعي الى لومه اياي كما لامني هذا الرجل في القبيلة يريد ان لومه اياه ظلم صراح كما كان لوم اياه كذلك.

البيت السادس عشر يقول: قنطني مالك من كل خير رجوته منه حتى كأنا وضعنا ذلك الطلب الى قبر رجل مدفون في اللحد يريد انه ايأسه من كل خير طلبه كما ان الميت لا يرجى خيره.

البيت السابع عشر يقول: يلومني على غير الشيئ قلته وجناية جنيتها ولكنني طلبت ابل اخي ولم اتركها فنقم ذلك مني وجعل يلومني.

البيت الثامن عشر يقول: ان دعوتني للامر العظيم والخطب الجسيم اكن من الذين يحمون حريمك وآن يأت الاعداء لقتالك اجهد في دفعهم عنك.

البيت التاسع عشر يقول: ظلم الاقارب اشد تأثيرا في تهييج نار الحزن والغضب من وقع السيف القاطع المحدد او المطبوع بالهند.

البيت العشرون يقول: ستطلعك الايام على ما تغفل عنه وسينقل اليك الاخبار من لم تزود.

البيت الحادي والعشرون يقول: سينقل اليك الاخبار من لم تشتر له متاع المسافر ولم تبين له وقت الاخبار اليك اي لم تتوقع ان يأتيك بالاخبار.



هاي هيي شرح معلقة طرفة بن العبد للصف العاشر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
شرح معلقة طرفة بن العبد ص58 بالعربي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات مدرستي :: ( المنتدى الأدبي ) :: منتدى اللغة العربية-
انتقل الى: